#لا_لإعادة_الدبلجة

مارس 10

lW1I-qnv

 

مثلي مثل غيري من أبناء جيل الثمانينات والسبعينيات نشأنا على أصوات مثل فلاح هاشم وسناء التكجمي وسعاد جواد وغيرهم من عظماء دبلجة المسلسلات الكرتونية في تلك الفترة ..

فأذهاننا ارتبط بتلك الاصوات على شخصيات مثل فلونة ولميس وكمال في الرجل الحديدي ..  قبل فترة شاهدت هاشتاغ في تويتر وانستغرام بإسم #لا_لإعادة_الدبلجة حزنت كثيرا بسبب ذلك الهاستاغ .. وإن صح فإن هذا يعتبر نهاية ماضي طفولتي أنا وغيري من ابناء ذاك الجيل .. الموضوع قد يبدو بسيطا عند البعث وآخرون لا يهمهم هذا الموضوع إطلاقا .. أنا مؤمن بالتغيير ولكنني لا أومن بمسح الماضي .. فالماضي كان مستقبلنا يوما .. الماضي هو من جعلنا على مانحن عليه الآن .. 

 

هذا الموضوع فقط لأضم صوتي وصوت مدونتي لحملة #لا_لإعادة الدبلجة التي تهدف إلى الغاء إعادة دبلجة كرتون طفولتنا الجميلة ..

 

شكرأ لكل من ساعد في هذه الحملة .. واتمنى أن يسمع صوتنا  والحفاظ على ماضينا الجميل ولو في مسلسلات الكرتون .

 

وهنا حساب الحملة في تويتر

https://twitter.com/no_redubbing

 

وهذا رأي بعض المدبلجين القدماء بالموضوع

B_ANmLMUQAEZV-r

B_cnhFoUYAAMdL9 B_cqLN5VEAAj5MP

 

وهنا بعض تغريدات المؤيدين للحملة

 

1 3 4

One comment

  1. Comicscult /

    في البداية كنت ضد اعادة الدبلجة، ومو من الحين من سنين ، لما اعادة الدبلجة أثبتت فشلها مع مسلسلات مثل جزيرة الكنز وغيرها، لكن بعد اعادة التفكير اشوف ان مافي مانع، لازم نعطي فرصة للعمل ومحد يدري ممكن يكون افضل من السابق، او يكون فيه جوانب جاذبة للاجيال الجديدة اكثر. وبكل الحالات ما اشوف ان اعادة الدبلجة راح تضر اي عمل سابق، الاعمال موجودة وممكن تنعرض بالدبلجتين والافضل يفرض نفسه. خصوصا ان اغلب الاعمال القديمة نادر تنعرض. اعتقد ان جزء كبير من الموضوع اهوا ارتباطنا العاطفي وذكرياتنا، اكثر مما يكون متعلق بجودة العمل. وشكرا

Leave a Reply